قناة ريال مدريد Real Madrid TV

[فيديو][bsummary]

صور ريال مدريد

[صور][twocolumns]

ريكاردو كاكا : لقد كنت محظوظاً للعب مع كريستيانو لمدة أربع سنوات

- ما هي أسوأ لحظة في مسيرتك المهنية؟
 ريكاردو كاكا : بعد كأس العالم 2010 وبمجرد بداية عامي الثاني مع ريال مدريد كان يجب أن أُجري عملية جراحية في الركبة، فخذي كان في حالة سيئة، كانت حقاً لحظة صعبة ولم أعرف بأي حال سأعود للعب مرة أخرى، بالإضافة إلى ذلك جاء مدرب جديد إلى ريال مدريد.
ريكاردو كاكا : هناك لحظة صعبة أخرى وهي عندما غادرت ريال مدريد للعودة إلى ميلان، غادرت لأنني تحدثت مع أنشيلوتي وفهمت أن فرصي ستكون قليلة جداً وأردت أن ألعب كأس العالم 2014 في بلدي، لكن ذهبت إلى ميلان وتعرضت للإصابة في أول مباراةٍ لي، كانت تلك ضربة موجعة للغاية.
- لماذا جاءت الإصابات فجأة؟ 
 ريكاردو كاكا : كنت أبحث عن أصل الإصابات لسنواتٍ عديدة وانتهى بي الأمر للجنون، أردت أن أعرف السبب ولم أكتشفه، هذا دفعني للتدرب بطريقة غير منظمة، كنت أتدرّب كثيراً في النادي وفي المنزل لكن لم أستوعب أن جسدي بدأ يرسل إشارات أنني أصبحت في حالةٍ سيئة.

- هل زُرت الأطباء للوصول إلى حل؟ 
 ريكاردو كاكا : كان لدي صديق وطبيب جيد هو توريبيو ليتي من ساو باولو وساعدني كثيراً، ذهبنا لمتخصصين في البرازيل وبحثت عن طبيب جيد بالنسبة، سعينا معاً لإيجاد حلول لأنه كان الشيء الأهم في ذلك الوقت.
ريكاردو كاكا : صحيح أن النادي يريد منك أن تلعب مرة أخرى ولكن لديه 30 لاعب آخر في الفريق، كنت بحاجة إلى مساعدة فردية، بجهود هؤلاء المختصين تمكنت من الوصول إلى ظروف تسمح لي بمواصلة اللعب.
- بدون الإصابات، هل تعتقد أنك كنت ستُنافس ميسي وكريستيانو أو ستبقى أكثر في مسيرتك المهنية؟ ريكاردو كاكا : لا يمكنك أن تعرف فهي فرضيات، أُفضّل أن أتحدث عن ما حدث في ريال مدريد، هناك كنت أفتقر للإستمرارية بسبب الإصابات وقرارات المدرب.

ريكاردو كاكا : في ريال مدريد تعلمت الكثير، قاتلت كثيراً وأعطيت قصارى جهدي، مع هذا لو كانت لدي الإستمرارية كنت قد أعطيت أكثر من ذلك بكثير.

- هل يمكن أن تحكي قصة توقيعك مع ريال مدريد؟
 ريكاردو كاكا : ميلان في ذلك الوقت لم يكن يبيع أي لاعب، كانوا يبيعونك فقط إذا طلبت ذلك علناً ​​وكان أول من فعل ذلك شيفتشينكو للذهاب الى تشيلسي.

ريكاردو كاكا : حدث شيء مختلف معي فلأول مرة كان ميلان يفتح الباب لبيع أحد اللاعبين، حدث معي ذلك في يناير 2009 مع عندما قدم مانشستر سيتي عرضاً وسمح لي ميلان بالرحيل لكنني قررت البقاء، كنت أقول لنفسي بالفعل إن خرجت سأذهب إلى ريال مدريد لأنه المكان الوحيد الذي سأُغادر ميلان من أجله.

ريكاردو كاكا : عندما انتهى الموسم تحدّث فلورنتينو بيريز مع غالياني وسأله إذا كان سيبيع له كاكا وهل بالفعل فتح الباب لرحيلي إلى مانشستر سيتي في يناير، بعد ذلك اتصلوا بوالدي وقُلت نعم بالطبع، اللعب في ريال مدريد كان إرادتي

ريكاردو كاكا : اللعب في ريال مدريد كان رغبة كبيرة لدرجة أنني كنت أتقاضى راتب مُرتفع جداً ولكن أقل من راتبي في ميلان، بطبيعة الحال كان الراتب أقل مما كنت سأحصل عليه في مانشستر سيتي، الأموال كانت مهمة لي لكنها لم تكن أبداً أساس قراراتي.

- هل كان ريال مدريد كما توقعته؟
 ريكاردو كاكا : كان لدي توقع وفكرة واضحة عن ريال مدريد لأنني تحدثت مع الكثير من الناس، ولكن ما تراه هو أكبر بكثير مما يقولونه لك، يجب أن تعيش هناك، كل شيءٍ مُضخّم في ريال مدريد سواء كان جيد أو سيء.

- هل كنت تتخيل أن يصل كريستيانو رونالدو إلى ما وصل إليه حتى الآن؟ ريكاردو كاكا : بالتأكيد لم أعتقد ذلك، كنت أُشاهد بأن لديه إمكانيات مذهلة ولكن ما حققه لا يصدق، خمس كرات ذهبية وأهداف كثيرة، قد تتخيّل بأنه سيصل إلى درجة عالية في النادي ولكن أن يصل إلى ما وصل إليه فهذا مستحيل.

ريكاردو كاكا : كريستيانو رونالدو بقي في ريال مدريد وحقق العديد من الألقاب على عكس السنوات الأولى له مع النادي، كان ريال مدريد لا يحقق الألقاب إلا أنه هو لاعب كبير جداً ويجب أن يكون تشعر جماهير ريال مدريد بالفخر به.

ريكاردو كاكا : لقد كنت محظوظاً للعب مع كريستيانو لمدة أربع سنوات وسوف أقول لأطفالي أن والدهم كان محظوظاً بما فيه الكفاية للعب مع كريستيانو، إنه واحدة من أفضل لاعبي كرة القدم على مر العصور.

- كيف ترى ريال مدريد هذا الموسم؟
 ريكاردو كاكا : في أوروبا إذا كان هناك فريق يستطيع أن يفوز بدوري أبطال أوروبا ثلاث مرات على التوالي فهو بدون شك ريال مدريد.

ريكاردو كاكا : ريال مدريد قدم في الذهاب مباراة كبيرة ضد باريس سان جيرمان ولكن يُحسم التأهل، الإياب سيكون صعب وصعب جداً في باريس، ولكن إذا تمكن ريال مدريد من إقصاءهم سيكون واحد من المُفضّلين للفوز بدوري أبطال أوروبا.

- هل تحب زيدان كمدرب؟ 
ريكاردو كاكا : نعم هو يُعجبني، ما أحبه أكثر هو طريقة إعداده ليصبح مدرب، لم يكن مستعجل وكان لديه الصبر والإنتظار، النتائج التي حققها حتى الآن هي نتيجة لعمله الدؤوب، لقد ساعده العمل مع مورينهو وأنشيلوتي وكذلك تدريب الكاستيا.

- من هو اللاعب الذي تحب الجلوس ومشاهدته في ريال مدريد بغض النظر عن كريستيانو رونالدو؟ 
 ريكاردو كاكا : أُحب مارسيلو وراموس، أقول هذا لأنني تدربت معهما وهذا ساعدني كثيراً لفهم ما أراه منهما على العشب، لكنني سأقول لك اثنان لا أعرفهما ولكن أحب أن أجلس وأرى كيف يلعبان هما إيسكو وكروس.

ريكاردو كاكا : أُحب إيسكو. حسناً حتى كاسيميرو فهو ظاهرة وما يفعله رائع، رأيته لأول مرة في مدريد وكانت لديه صعوبات لكنه ذهب إلى بورتو وتطور، أنا سعيد جداً من أجله لأنه يستحق ذلك، أتحدث كثيراً معه.

- هل غاريث بيل يُذكّرك بإصاباتك؟ 
 ريكاردو كاكا : أنا أتفهم المعاناة التي يمر بها بيل لكنه فاز بدوري أبطال أوروبا ثلاث مرات وأنا لا (يضحك).

ريكاردو كاكا : بيل فعل أشياء عظيمة مع ريال مدريد، ما يمكنني أن أقوله له هو أن عليه الصبر مع نفسه لأن لديه بالفعل ضغط من الصحافة والجماهير وزملائه. زملائه لا يضغطون عليه بل يدفعونه للأمام، لكن من الصعب عندما تكون مصاباً وترى زملائك يتدربون.

ريكاردو كاكا : يجب على بيل أن يتجنب الضغط من حوله قدر استطاعته، لا أحد آمن من الإصابات، عندما تُصاب مراراً وتكراراً تنشأ لديك شكوك حول قدراتك، أكبر عدو للاعب عندما يكون مصاباً هو نفسه.

- هل سيوقع نيمار مع ريال مدريد؟
 ريكاردو كاكا : هو لاعب عظيم ومن بين أفضل ثلاثة في العالم مع كريستيانو رونالدو وميسي، لكن هذه المعادلة تعتبر مشكلة جيدة لدى فلورنتينو بيريز.

- كيف تصف ساو باولو في كلمتين أو ثلاث؟
 ريكاردو كاكا : تواصل مؤسسي. - ميلان؟ ريكاردو كاكا : إنتصارات. علاقة لم أتخيلها أبداً. - ريال مدريد؟ ريكاردو كاكا : لحظات عظيمة من المثابرة والإيمان. - أورلاندو سيتي؟ ريكاردو كاكا : تجربة فريدة من نوعها.

- ما هي رسالتك إلى جماهير ريال مدريد؟ 
ريكاردو كاكا : رسالتي هي دائماً رسالة امتنان، أشكر لاعبي ريال مدريد وأشكر فلورنتينو بيريز وكل العاملين في النادي، لم أكن اللاعب الذي أراد الجميع أن يراه، كنت آمل أن أكون مختلف عما كانت عليه ولكن اللعب في ريال مدريد جعلني أتطور وأُقاتل كثيراً.

ريكاردو كاكا : أود أن أشكر ريال مدريد على الفرصة المهنية التي منحها لي خلال أربع سنوات، كانت سنوات صعبة لكنها جعلتني سعيد للغاية على الرغم من أن النتائج لم تكن كما هو متوقع، لدي أبواب مفتوحة في مدريد، أنا راضٍ للغاية ولدي احترام من جماهير النادي وهذا ما يجعلني سعيد.

ريكاردو كاكا : في الولايات المتحدة ذهبت لرؤية ريال مدريد وعندما دخلت غرفة الملابس تمكنت من النظر إليهم برأسٍ مرفوع، حاولت بكل ما عندي من قوة ولكن للأسف لم تذهب الأمور كما أردت، لدي يقين بأنني قاتلت بكل ما عندي من قوة لهذا القميص.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق